ولادة نادرة لأربعه توائم بمستشفى الامام عبدالرحمن الفيصل




شهد مستشفى الامام عبدالرحمن الفيصل ، حالة ولادة نادرة لأربعه توائم ، بعد أن تمكن الفريق الطبي بالمستشفى – بفضل الله تعالى – من تسهيل عملية الولادة الطبيعية خلال نصف ساعة من وقت دخول الأم لغرفه الولادة .

وقال الدكتور ابراهيم العبدالله طبيب اخصائي نساء وولادة أن قسم الطوارئ بالمستشفى استقبل الحاله ، وتم إجراء الفحوصات اللازمة لها، وُسهّل دخولها إلى غرفة الولادة، ووضعت توائمها بشكل طبيعي، وهم بصحة جيدة تحت اشراف الاستشاري ماجد صعب، وقُدّمت لهم العناية الصحية والتمريضية اللازمة، ونقلوا لقسم حديثي الولادة للحصول على الخدمة الطبية اللازمة.

واوضح الدكتور عادل عبدالله استشارى حديثى الولاده و رئيس قسم الاطفال انه تم تنويم التوائم الأربعة بواسطه فريق من الاطباء والممرضات المتخصصين لحديثى الولاده ،وتم نقلهم إلى العناية المركزة حيث تم اعطاؤهم العلاج اللازم والبدء بالتغذيه الوريدية .

وتابع بأن حالة التوائم الأربعه مستقرة وتم الآن الإستغناء عن العلاج التنفسي و ان النتائج التحاليل مطمئنة وإن شاء الله سيتم خروج التوائم بعد ان نصل إلى الوزن المناسب وبعد قدرة التوائم على الرضاعة بالفم.

وبيّنت رئيسه قسم النساء والولادة الدكتورة فائزه المطري : إن نسبة المضاعفات في عمليات ولادة اربع توائم كبيرة، إلا أن عناية الله (عز وجل) كانت أكبر ، وأضافت بأن المعتاد في مثل هذه الولادات تنتهي بالحرج القيصري لكن بفضل الله ثم براعة الدكتور إبراهيم العبدالله تمكن من إنقاذ الأطفال وبدون أي تدخل جراحي ،وفي خلال أقل من نصف ساعه تمت الولادات الاربع .

وقالت “المطري” بأن قسم النساء والولاده يعتبر من الأقسام التي تتعامل مع حالات انقاذ الحياة حيث أن مستشفي الامام هو مستشفي مرجعي.

وأعربت والدة التوائم عن فرحتها الغامرة بما رزقها الله، مُقدمةً شكرها وعرفانها لجميع من أشرف على حالتها، وعلى ما وجدته من إهتمام بالغ ورعاية لها ولأطفالها وقت الولادة، متمنية لمنسوبي المستشفى دوام التوفيق.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : ولادة نادرة لأربعه توائم بمستشفى الامام عبدالرحمن الفيصل

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *