“الصندوق العقاري” يتجه لقصر التمويل على ذوي الدخل المحدود




أكد مسؤول في صندوق التنمية العقاري، عدم صحة توجه الصندوق لإيقاف برامجه بعد الانتهاء من قوائم الانتظار وتحويل الصندوق إلى مؤسسة تمويلية مستقبلا، مبينا أن الصندوق سيوجه برامجه لفئات من المجتمع خاصة ذوي الدخل المحدود لتمكينهم من امتلاك وحدات سكنية.

وأشار المسؤول بحسب صحيفة الاقتصادية ، إلى إطلاق برنامج القرض المعجل فعليا مع أحد المصارف الموقع معها أخيرا، بعد عيد الأضحى المقبل.

ووقع صندوق التنمية العقاري 19.8 ألف قرض جديد خلال 11 شهرا، بقيمة إجمالية 9.8 مليار ريال، وذلك لمن صدرت الموافقة على إقراضهم وأعلنت أسماؤهم خلال الفترة الماضية على مستوى جميع مدن ومحافظات المملكة.

وأوضح الصندوق في بيان، أن القروض التي وقعها خلال هذا العام أسهمت في رفع نسبة تملك الوحدات السكنية، إضافة إلى دورها في بناء أكثر من 23 ألف وحدة سكنية.

وشدد على حرصه لإيجاد برامج تمويلية جديدة تساعد على تقليص مدة انتظار القرض، مشيرا إلى أن البرامج موجهة لجميع شرائح المواطنين الذين هم على قائمة الانتظار في الصندوق، كبرنامج القرض المعجل المدعوم الذي جاء متوافقاً مع أحكام الشريعة الإسلامية، ويستهدف المواطنين الذين لا يزالون على قوائم الانتظار ويرغبون في تملك الوحدات السكنية الجاهزة سواء كانت فللا أو شققا بحسب المعايير والاشتراطات التي حددها الصندوق.

ولفت الصندوق إلى أن المتقدم يحصل على قرض تبلغ قيمته بحد أقصى 500 ألف ريال، يتم سداده على مدى 15 عاماً بقسط شهري مقداره 2777 ريالا، يضاف إلى ذلك تكلفة التمويل المخفضة البالغة 75 ألف ريال، ويتم سدادها بعد الانتهاء من سداد أقساط القرض المعجّل على مدى 5 أعوام بقسط شهري مقداره 1250 ريالا. كما يتيح البرنامج إمكانية الحصول على تمويل مكمّل لقيمة المسكن بمبلغ أعلى من قيمة القرض المعجّل من البنك مباشرة، وفقاً للشروط والأحكام التي يحددها البنك، وهو ما يعني أنه يمثّل أحد الحلول التمويلية الميسّرة التي تهدف إلى تمكين المواطن من الحصول على السكن الملائم بما يتوافق مع تطلعاته.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : “الصندوق العقاري” يتجه لقصر التمويل على ذوي الدخل المحدود

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *