حماية المستهلك تؤكد أهمية ذبح الأضحية في المسالخ المعتمدة




طالبت جمعية حماية المستهلك المُضحِّين ضرورة ذبح الأضاحي في المسالخ المعتمدة والمصرح لها، وعدم إطعامها قبل الذبح بـ12 ساعة، مع أفضلية تقديم الماء لها بشكل مستمر، كون ذلك يساعد على تقليل الفضلات وتسهيل عملية السلخ، إضافةً إلى ضرورة التأكد من جودة أدوات الذبح ونظافتها، والحرص على ارتداء القفازات وغطاء الرأس والألبسة المخصصة لذلك، مع اختيار البيئة المهيئة والنظيفة والآمنة للذبح.
يأتي ذلك في إطار البرنامج الشامل لتوعية المستهلك بعنوان #المستهلك_الذكي الذي تُعدُّه الجمعية، ويحتوي على عددٍ من السلاسل التوعوية.
وأوصت “حماية المستهلك” بعددٍ من الإرشادات في التعامل مع الأضحية منها اتباع ما أوصت به الشريعة الإسلامية في طريقة الذبح، مع التسمية والتكبير وذكر الدعاء الوارد في ذلك، وأن تبدأ عملية الذبح بعد صلاة عيد الأضحى مباشرة، ويستمر وقت ذبح الأضاحي حتى آخر أيام التشريق “اليوم الثالث عشر”، إضافةً إلى أفضلية تقسيم الأضحية بحسب ما جاء في السنة النبوية.
وفيما يتعلق باختيار الأضحية أوصت الجمعية أن تكون الأضحية من بهيمة الأنعام ووفق السِّن المعتبرة، وسليمة من العيوب، وأن تكون لائقةً صحياً، ومطابقة للضوابط والمواصفات المعتبرة، مع التأكد من سلامة رأس الأضحية، وعدم وجود آثار إفرازات في العينين أو الأنف، وسلامتها من وجود تقرحات أو جروح أو أورام في داخل الفم أو خارجه، والتأكد من سلامة قوائم وأظلاف الحيوان.
ودعت المُضحيِّن بضرورة عدم ترك لحم الأضحية خارج الثلاجة أكثر من ساعتين، وحفظه في أكياس أو أواني آمنة، مع التأكيد على طهي اللحوم في درجة حرارة عالية لضمان نضوجها وعدم بقاء أثر للبكتيريا، ولمزيد من المعلومات زيارة موقع الجمعية الإلكتروني http://cpa.org.sa/?news=4331.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : حماية المستهلك تؤكد أهمية ذبح الأضحية في المسالخ المعتمدة

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *