عقوبات رادعة لقطع الإشارة المرورية وانتهاك حقوق المشاة




قالت مصادر إن الإدارة العامة للمرور وضعت حداً لقائدي المركبات المستهترين الذين لا يراعون حقوق المشاة وآداب السير، وذلك من خلال رصدها عقوبة قطع الإشارة المرورية عند تجاوز المركبة خط المشاة مباشرة.

وأضافت أن تجاوز خط المشاة يعد مخالفة صريحة لتنظيمات السير، وأن العقوبة التي حددت لها ستكون رادعة لكل قائد مركبة لا يراعي حقوق المشاة وآداب السير على الطرق، والتي تصل إلى حجز المركبة وغرامة لا تقل عن 500 ريال، كما أن المخالف يعد قاطعا للإشارة المرورية مما يستوجب إدخاله ضمن نظام النقاط في المخالفات المرورية، حسب “مكة”.

ولفتت إلى أن عددا من قائدي المركبات يتساهلون في تجاوز خط المشاة، خاصة عند الإشارات الضوئية التي لا يوجد بها نظام الرصد الآلي ساهر، الأمر الذي قد يتسبب في ارتكاب حوادث مرورية بسبب استهتار قائدي المركبات المخالفين.

ودعت المواطنين والمقيمين في حال رصد مثل تلك المخالفات للإبلاغ عن قائد المركبة المخالف على الفور عبر القنوات الرسمية، ومنها الاتصال الهاتفي أو استخدام تطبيق كلنا أمن لتتم معالجة المخالفة على الفور بحق قائد المركبة، وذلك من خلال تصوير المركبة بوضوح (صورة، أو فيديو) وإرسالها عبر تطبيق كلنا أمن مع إظهار لوحة المركبة المخالفة.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : عقوبات رادعة لقطع الإشارة المرورية وانتهاك حقوق المشاة

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *