التعليم توجه «لجان الطلاب» برفع القضايا الخطيرة لوكيل الوزارة




منحت وزارة التعليم لجان قضايا الطلاب في إداراتها صلاحية حجز ملف الطالب المخالف في المدرسة.

ووجهت الوزارة هذه اللجان إلى إبلاغ وكيل الوزارة للتعليم شخصياً بالقضايا الخطرة للطلاب ومباشرتها فوراً، بحسب “مكة”.

وأكدت أن من مهام اللجان الجديدة إعداد محضر لكل قضية على حدة، يوقع من رئيس اللجنة والأعضاء ويرفع لمدير التعليم للإحاطة، فيما جاء من ضمن مهام اللجان أيضاً رفع ملف قضية الطالب المرتكب لمخالفة من مخالفات مواد الحرمان من الدراسة إلى لجنة قضايا الطلاب في الوزارة بعد استكمال كل الإجراءات حول القضية، مشتملا القرارات ومحاضر التحقيق.

وتحددت بعض الشروط التي من شأنها تحويل أوراق الطالب للجنة منها إظهار المدرسة كل الجهود التي بذلت مع الطالب المخالف سلوكيا، وإرسال المدرسة الملحقة بدار الملاحظة الاجتماعية لرئيس لجنة قضايا الطلاب والطالبات بإدارة التعليم ملف الطالب المفرج عنه والجهود المبذولة معه وتقريرا مفصلا عن حالته لتوجيه الطالب وولي أمره بمراجعة اللجنة التوجيهية للمدرسة المناسبة لاستكمال دراسته.

وتعتمد اللجنة في عملها عدة مراحل أولها مرحلة استقبال الطالب المفرج عنه والتأكد من اكتمال أوراقه التي أحضرها وعقد جلسة إرشادية مع الطالب على حدة مع ولي أمره لمعرفة دوافع القضية وتوجيه بعض الأساليب الإرشادية وتعديل المفاهيم الخاطئة لديه والتعرف على مدى استعداده للتغيير ومواصلة دراسته.

وتعتبر مرحلة التوجيه والمتابعة هي ثاني المراحل ويتم فيها تغيير المدرسة السابقة للطالب بهدف إيجاد بيئة جديدة يستطيع بها التركيز على الدراسة والبعد عن الرفقاء السابقين، وفتح ملف خاص بكل طالب يحتوي على أوراق الدار والقبول والمعلومات الخاص وتوجيه الطالب لمدرسة مناسبة بخطاب رسمي مع مراعاة إمكانية المدارس من حيث العدد وتوفر المرشد الطلابي وتوزيع طلاب وطالبات القضايا على المدارس مع إشعار المدرسة بالتحفظ على ملف الطالب حتى توافق اللجنة على فك الحج ويعمد المرشد الطلابي إلى تعبئة استمارة المقابلة الإرشادية.

وجاءت مرحلة الرعاية اللاحقة خاتمة للمراحل الثلاثة وتعتمد على حصر طلاب وطالبات القضايا بإدارات التعليم وتكليف المشرفين بزيارتهم، دراسة ملف القضية من مشرفي التوجيه والإرشاد وإحالة الطالب لوحدة الخدمات الإرشادية لدراسة حالته.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : التعليم توجه «لجان الطلاب» برفع القضايا الخطيرة لوكيل الوزارة

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *