قنصلية المملكة باسطنبول: لا صحة لإصابة شابين سعوديين بأحداث‎ انقلاب تركيا




نفى مسئول بالقنصلية المملكة في اسطنبول وجود حالات اعتداء على سعوديين في ليلة محاولة الانقلاب الفاشلة في تَركيا ليلة السبت الماضي. وقال مساعد عنقاوي القنصل السعودي في مدينة اسطنبول التركية في تصريح “للرياض” لا صحة لما نشر عن الاعتداء على شابين سعوديين وسرقة ما كان يحملونه أثناء دخولهم في تجمعات وقفت ضد الانقلاب.

مشددا على أن بعض استغل الظروف في تركيا لترويج إشاعات كاذبة وليس لها أساس، مؤكدا في هذا الصدد عدم وجود بلاغ من عائلات سعودية عن إصابة او فقد ذويهم قي اسطنبول .

وكانت صحف الكترونية قد ذكرت ، ” أن عناصر من الجيش التركي المتمرد والتي حاولت الانقلاب على الرئيس التركي اعتدت على مواطنين سعوديين كانا يقضيان إجازتهما في اسطنبول وفقدا الوعي بسبب الاعتداء وعلى أثرها تم نقلهم إلى المستشفى. ولم يتم الاستدلال عليهما لعدم وجود أوراق ثبوتية بحوزتهم . وبدأت رحلة بحث وقلق لأسرتهما للبحث عنهما ، وحكت أسرة الشابان الذين فضلا عدم نشر أسمائهما والاحتفاظ بهما قصة الـ 72 ساعة من القلق والخوف التي عاشاها، حيث حاولوا الاتصال بهم مراراً وتكراراً منذ حدوث الأزمة مساء الجمعة الماضي إلا أن هواتفهم كانت مغلقة وتواصلت العائلة مع السفارة المملكة في انقرة والتي بدورها بدأت رحلة البحث عن الشابين .”وفقاً للرياض”.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : قنصلية المملكة باسطنبول: لا صحة لإصابة شابين سعوديين بأحداث‎ انقلاب تركيا

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *