“التعليم” تضع المنقولين في “لم الشمل” أمام خيارين أحلاهما “مر”




وضعت وزارة التعليم المعلمين والمعلمات المنقولين في برنامج لم الشمل في حركة النقل الخارجي أمام خيارين أحلاهما أمر من الآخر. وفقا لإعلان الوزارة لمعالجة الأخطاء التي وقعت فيها في إعلان حركة النقل ببرنامج لم الشمل، فقد وضع الزوج في مقر والزوجة في مقر آخر بالرغم من اشتراطهما النقل معا، إذ طلب البرنامج من المعلم والمعلمة (الأزواج) التنازل عن شرط (النقل معا) إذا رغبا في الاستمرار في نتيجة الحركة ويكون الزوج في منطقة والزوجة في أخرى أو التنازل عن نتيجة الحركة والبقاء في مقر عملهما السابق إذا ما رفضا إلغاء شرط (النقل معا).
وبحسب صحيفة “عكاظ” وصف عدد من المعلمين والمعلمات هذه الإجراءات بالتعسفية .وأعلنت شؤون المعلمين بوزارة التعليم أمس الاثنين إجراءات معالجة أوضاع معلمي ومعلمات لم الشمل وآليات الاعتراض على نتيجة الحركة والانسحاب من الحركة. مؤكدة أن الانسحاب من الحركة والعدول عنها يلغي سنة التقديم للمعلم والمعلمة. مشيرة الى أن آخر موعد لاستقبال تسجيل الاعتراضات هو 18 رمضان الجاري.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : “التعليم” تضع المنقولين في “لم الشمل” أمام خيارين أحلاهما “مر”

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *