د.السنيدي: اليوم الوطني مناسبة خالدة نتذكر فيها المؤسس وإنجازات بلادنا العظيمة




رفع رئيس لجنة التنمية المستدامة والتعاون الدولي مُمثل المملكة العربية السعودية بجامعة الدول العربية الدكتور علي بن إبراهيم السنيدي، بإسمه ونيابةً عن أعضاء اللجنة أسمى آيات التهاني وصادق التبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع –حفظهما الله-، وإلى كافة أفراد الأسرة المالكة والشعب السعودي النبيل بمناسبة ذكرى اليوم الوطني الـ88 على توحيد المملكة العربية السعودية.
وأضاف الدكتور السنيدي قائلاً: “في هذا اليوم الوطني العظيم نحتفل ونتذكر ونترحم على الوالد القائد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود –طيب الله ثراه، ونسترجع مافعله من عمل جبار وتضحيات كبيرة وماواجهه من مصاعب وتحديات حتى أسس المملكة العربية السعودية على القرآن الكريم والسنة النبوية، فهو الذي وضع اللبنات الأساسية لها، وواصل من بعده أبناءه الملوك “سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله” –يرحمهم الله- عجلة التطور والنمو والنهضة حتى وصل الوطن الغالي لهذا التطور كبير والرقي في مختلف المجالات، ومن بعدهم واصل مسيرة العطاء والنماء الوالد القائد سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – أعزه الله وأيده بنصره-، وبمساعدة عضده الأيمن سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود –يحفظه الله-، فكان تطور ونهضة الوطن ورفاهية المواطن أهم أولويات قيادتنا الحكيمة، ومحور اهتماماتها فشهدنا قفزات كبيرة في عدة مجالات عديدة ومتنوعة، فشاهدنا كيفية الإستثمار الحقيقي في خيرات بلادنا الزاخرة، وكيفية إستثمار طاقات وعقول شبابنا الواعد لمواصلة مسيرة التقدم والنماء والعطاء بأفضل الإمكانيات وتسخير كل سبل الدعم والتشجيع حتى تبقى وتظل المملكة العربية السعودية شامخةً صامدة أمام كل التحديات بفضل الله تعالى ثم بفكر وجهود أبناءها الطامحين وفق توجيهات قيادتنا الرشيدة –حفظها الله- التي تسعى جاهدةً لمواصلة خطط التنمية وتنفيذ برامج التطوير وتفعيل مبادرات التقدم والازدهار وتحقيق رؤية المملكة 2030.
وزاد:”الوطن عم بأطرافه الأمن والأمان والرخاء والاستقرار حيث توالت فيه مسيرة الانجازات والبطولات لبناء دولةٍ قويةٍ متينة أساسها شرع الله وسنة نبيه محمد صلَى الله عليه وسلم، والتوسع في تشييد هذا البناء العظيم من خلال ماحبا الله عز وجل بلادنا من نعم وثروات ومشاريع عملاقة تخدم الوطن والمواطن وكل منتمي لهذا الوطن الغالي، وماوصلت إليه المملكة من استقرار سياسي واقتصادي وتلاحم بين المواطنين والقيادة الحكيمة جعل الجميع يحسدنا على هذه النعم التي تستحق الحمد والثناء من الله تبارك وتعالى”.
وأختتم: ” أدعو المولى القدير أن يعيد هذه المناسبة العظيمة على بلدنا الغالي في أمن وأمان واطمئنان، وأن يحفظ سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ذُخراً للوطن وعوناً للإسلام والمسلمين، ويديم على بلادنا نعم الأمن والرخاء والاستقرار في ظل القيادة الحكيمة –آدامها الله-“.
يذكر أن الدكتور علي بن إبراهيم السنيدي، يعتبر من الشرفيين الداعمين لنادي ضمك السعودي، وأعلن عن تكريم قيام مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة  بتكريم نادي ضمك ورئيس مجلس إدارته الأستاذ صالح أبونخاع، نظير الجهد والعمل المميز الذي يقدمه المجلس، وكذلك تشجيعاً ودعماً لمسيرة النادي، وذلك بالتزامن مع الإحتفال باليوم الوطني لتوحيد المملك العربية السعودية، في سابقة تُعد الأولى من نوعها لأحد الأندية السعودية.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : د.السنيدي: اليوم الوطني مناسبة خالدة نتذكر فيها المؤسس وإنجازات بلادنا العظيمة

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *