«هيئة الاتصالات» تسمح للشركات ببيع أبراجها أو فصلها إلى كيانات مستقلة




أتاحت الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات لشركات الاتصالات الثلاث العاملة في السوق المحلية، بيع أبراجها أو فصلها في كيانات لشركات مستقلة، وتركت الباب مفتوحا للمستثمرين المحليين والدوليين لتقديم هذه الخدمة.

ويأتي إعلان “الاتصالات وتقنية المعلومات” طرح ترخيص جديد لتقديم خدمات البيع بالجملة للبنية التحتية، لتعزيز المنافسة وزيادة توفير إمكانية بيع الخدمات بالجملة إلى المرخصين من ذوي البنية التحتية (الثابت والمتنقل)، ما سيؤدي إلى تخفيض النفقات على مشغلي الشبكات بما يتماشى مع التوجهات العالمية.

وقالت هيئة الاتصالات، إنها قامت بدارسات نتج عنها اعتماد تراخيص تقديم خدمات الاتصالات بالجملة للراغبين في الاستثمار في هذا المجال بما فيهم شركات الاتصالات الحالية التي ترغب في بيع أو فصل أبراجها في شركات مستقلة.

وأكدت عدم وجود استثناء لرجال الأعمال الراغبين في الاستثمار في هذا القطاع بل المجال مفتوح للمحليين والدوليين، بالقول “يحق لأي جهة “مستثمر محلي أو أجنبي” تقديم طلب الحصول على ترخيص تقديم خدمات البيع بالجملة للبنية التحتية بعد استيفاء المتطلبات اللازمة لذلك ومنها سجل تجاري ساري المفعول”، مشيرة إلى أن ترخيص تقديم خدمات البيع بالجملة للبنية التحتية يصنف من التراخيص الفئوية من النوع (ب)، وهذا التصنيف لا يخضع لعدد محدد من المرخصين.

وحول الفوائد الاقتصادية أوضحت أن هناك فوائد اقتصادية لأسواق الاتصالات وتقنية المعلومات في السعودية التي تعزز مقترحات الهيئة الرامية إلى استحداث تنظيمات وتراخيص لمقدمي خدمات البيع بالجملة للبنية التحتية منها زيادة المنافسة في مجال البنية التحتية للاتصالات الذي يعتبر عاملا جوهريا نحو زيادة توافر البنية التحتية وتنوعها وجودتها، والاستفادة من التقنيات الرقمية التي تعتمد اعتماداً كبيرا على مدى توافر البنية التحتية وجودتها بغرض البناء الفعال لها وتوسيع نطاق الأعمال والخدمات.

وذلك فضلا عن جود شرائح جديدة من المستثمرين الذين يحرصون على المشاركة بفعالية في الأسواق المتخصصة في مجال تأسيس البنية التحتية للاتصالات سيؤدي إلى توافر الوصول إلى البنية التحتية البديلة لمقدمي الخدمة ذوي البنية التحتية وتقليل عبء النفقات الرأسمالية عليهم.

وسيتيح ذلك الفرصة لمقدمي خدمات البيع بالجملة للبنية التحتية للتركيز على قطاع البيع بالتجزئة وتقديم أفضل المنتجات بأسعار تنافسية، وذلك من خلال التركيز بفاعلية أكثر على العمليات التشغيلية.

وأعلنت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في نهاية تموز (يوليو) الماضي طرح ترخيص جديد لتقديم خدمات البيع بالجملة للبنية التحتية، الذي يوفر إمكانية المشاركة في الأبراج لشركات الاتصالات القائمة حالياً أو التي ترغب في بيع أو نقل ملكية أبراج الاتصالات الخاصة بها ويؤدي إلى دخول مستثمرين جدد في السوق وتوفير فرص استثمارية ووظيفية ورفع كفاءة الشبكات.

وحددت الهيئة نطاق الخدمات التي يمكن تقديمها وتتمثل في بناء وتملك وتشغيل وبيع عناصر البنية التحتية للاتصالات, مثل الأبراج, والصواري, والخلايا الصغيرة، وأنظمة الهوائي الموزعة (DAS)، والحلول الداخلية (IBS), ونقاط الوصول اللاسلكية, والألياف المعتمة والبرابخ، وكذلك تقديم خدمات الربط لمواقع الأبراج أو دوائر الوصول والنفاذ الثابتة النشطة، وخدمات البيع بالجملة لوصلات البيانات الثابتة النشطة، إضافة إلى خدمات دوائر الوصول والنفاذ الثابتة النشطة، وذلك وفقاً الاقتصادية .



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : «هيئة الاتصالات» تسمح للشركات ببيع أبراجها أو فصلها إلى كيانات مستقلة

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *