موائد الإفطار تعوّض نقص نسبة تشغيل فنادق الرياض في رمضان




أكد مختص بقطاع الفنادق بالمملكة إنخفاض نسبة التشغيل الغرف الفندقية خلال شهر رمضان وإجازة العيد المقبلة بنسبة تصل الى أقل من متوسط 40% في فنادق العاصمة الرياض من مختلف الدرجات الفندقية.

 

وقال عبدالرحمن الصانع نائب رئيس لجنة الفنادق والوحدات السكنية بغرفة الرياض بحسب “للرياض” عادة ما تشهد العاصمة الرياض حالة إنخفاض في نسب التشغيل خلال الشهر الفضيل، ويصل في بعض الفنادق الى أقل من 20% وفي هذا العام ومع وجود فنادق حديثة في الرياض وتنافس كبير في القطاع الفندقي نلحظ استمرار هذا الإنخفاض خلال شهر رمضان، ونتوقع استمرار ذلك حتى فترة إجازة عيد الفطر المبارك، كم أن بعض الفنادق التي على طرق مشروع المترو وغيرها من المشاريع تشهد تأثر أكبر في إنخفاض التشغيل بشكل عام على مدار الشهور الماضية، وبلا شك يزيد ذلك في شهر رمضان.

 

ونوه الصانع الى أن العديد من الفنادق المعروفة وخاصة من مستوى خمس وأربع نجوم أصبحت متنبه لهذا الإنخفاض المتوقع في التشغيل خلال هذا الشهر، وتعوض ذلك بتسويق موائد الإفطار والسحور والتركيز عليها، وتوجيه نسبة من العمالة للخدمات ذات العلاقة بالمطاعم لمواجهة الطلب المتوقع من زبائن المطاعم من مختلف الفئات، ومما يدعم ذلك نمو قطاع الأعمال من شركات ومؤسسات في الرياض، وبالتالي هي تنظم حفلات إفطار أو سحور لمنسوبيها في هذه الفنادق، مما يعوض بشكل جيد خسارة تشغيل الغرف الموسمي في هذه الفترة، كما أن العديد من العوائل السعودية وغيرهم يحرصون على التغيير خلال هذا الشهر والخروج للإفطار أو السحور في الفنادق.

 

يذكر أن الرياض شهدت في العامين الماضيين زيادة واضحة في عدد الفنادق، ودخول علامات فندقية تجارية عالمية في السوق، مما أبرز وجود سوق تنافسي كبير، كما أن عدد الفنادق والوحدات السكنية الفندقية المرخصة من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وفق أحصاء مركز المعلومات والأبحاث السياحية “ماس” في عام 1436 هـ، 1848 منشأة، ومتوسط نسبة التشغيل 65%.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : موائد الإفطار تعوّض نقص نسبة تشغيل فنادق الرياض في رمضان

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *