اختتام فعاليات ملتقى المدينة المنورة للنحت بمشاركة الطخيس




اختتمت الاسبوع الماضي في المدينة المنورة فعاليات ملتقى المدينة المنورة للنحت التي تنظمها هيئة تطوير المدينة المنورة و تحتضنها جادة قباء تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز ، أمير منطقة المدينة المنورة ، رئيس هيئة تطوير المدينة المنورة ،
وتشهد هذه التظاهرة الثقافية المدرجة ضمن برنامج المدينة الثقافي – إحدى برامج هيئة تطوير المدينة المنورة – مشاركة واسعة من النحاتين المميزين على مستوى العالمين العربي و الإسلامي .
ويهدف الملتقى إلى تعزيز الجانب الفني والثقافي و رفع الذائقة الفنية وتجسيد منحوتات تحاكي البيئة و التراث المديني بغرض توظيف نتاج أعمال النحاتين في تزين الميادين العامة بالمدينة المنورة .
و يُسهم هذا الملتقى في إثراء خبرات الشباب و الشابات النحاتين من خلال الملتقى الذي يُعد فرصة لتنمية المواهب الشابة في مجال النحت و الاستفادة من خبرات النحاتين المشاركين ضمن الفعاليات التي إحتضنتها المنطقة المفتوحة في جادة قباء بالمدينة المنورة .
و شارك في أعمال الملتقى نُخبة من النحّاتين تشمل 16 نحاتاً من11 بلداً : طلال الطخيس و علي الطخيس و د.فهد الجبرين و كمال المعلم و محمد الثقفي و نبيل نجدي من المملكة العربية السعودية و عبدالرحيم سالم من الامارات العربية المتحدة و فهد الهاجري من دولة الكويت و فؤاد البنفلاح من مملكة البحرين و علي الجابري من سلطنة عمان و سلام سعيد من العراق و يعقوب العتوم من المملكة الأردنية و د.سيد عبدو سليم من جمهورية مصر العربية و طاهر الهدهود من الجزائر و خالد ميرغني من السودان و محمد العادي من المملكة المغربية .
ويُعتبر هذا التجمع الثقافي الأول من نوعه على مستوى منطقة المدينة المنورة تنظمه الهيئة بهدف إحياء الفنون خصوصاً فن النحت .
و هيأت هيئة تطوير المدينة المنورة المنطقة المخصصة لممارسة أعمال النحت بطريقة مميزة من خلال الخيم التي مكنت الزوار للمنطقة من الإطلاع على أعمال النحت بطريقة تفاعلية مع الالتزام بكافة وسائل السلامة في المناطق المخصصة للزوار و كذلك النحاتين بما يضمن تكوين رؤية واضحة عن الأعمال التي من المقرر أن تُزين الحدائق و الميادين العامة و الشوارع الرئيسية .
وتسعى هيئة تطوير المدينة المنورة من خلال هذا الملتقى المدرج ضمن قائمة البرنامج الثقافي الذي تنفذه في المنطقة ، إلى دعم الكوادر الوطنية في مختلف المجالات الثقافية ضمن برامج الهيئة المجتمعية وذلك من خلال المشاركة في جميع الأنشطة البرامج والفعاليات التي تخدم منطقة المدينة المنورة بما فيها تلك التي تعمل على رفع الذائقة الفنية وتساهم في تجسيد الأعمال التي تحاكي المدينة المنورة بروحها الإسلامية ومكانتها الدينية و تراثها و آثارها العميقة .
ومن جهة اخرى اوضح منسق الملتقى طلال الطخيس ان نجاح هذا الملتقى يأتي بتوفيق من الله ثم رعاية واهتمام كبيرين من لدن صاحب السمو الملكي الامير فيصل بن سلمان الذي دعم النحاتين بزياراته لموقع العمل وتشجيعه ونقاشاته التي تبين خلفيته الفنية الواسعة ، واوضح الطخيس ان الملتقى يعتبر الاهم عربياً لكونه في مدينة رسول الله وللتجيزات الجبارة التي قدمتها هيئة تطوير المدينة وعبر النحاتين عن سعادتهم لما اعلن عنه سمو الامير فيصل بإعتماد الملتقى بشكل سنوي وهذا من شأنه وضع الملتقى على الخارطة العالمية للفنون وجعل المملكة رائدة في هذا المجال ونأمل أن تقوم جميع مدن المملكة بملتقيات مشابهة لتجميل ميادينها ونشر الجمال لمرتادي هذه المدن.
والجدير بالذكر أن عدد زوار الملتقى يفوق 4000 زائر يومياً استمتعو واستفادو وتفاعلو مع النحاتين ومجسماتهم القيمة.

صحيفة الدوادمي

المدينة المنورة



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : اختتام فعاليات ملتقى المدينة المنورة للنحت بمشاركة الطخيس

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *