علماء يحذرون من تحول خليج عمان إلى “منطقة ميتة”




دق علماء البحار ناقوس الخطر بعد اكتشافهم “بقعة ميتة ضخمة” عند قاع خليج عمان، الذي يربط بحر العرب بمضيق هرمز والخليج العربي.

وأوضح أعضاء فريق علماء البحار من جامعة إيست أنجليا (University of East Anglia) في مقال نشرته مجلة Geophysical Research Letters أن تركيز الأوكسجين في الطوابق السفلى من مياه خليج عمان شهد انخفاضا حادا خلال السنوات الأخيرة، ما تسبب بتشكل “بقعة ميتة ضخمة” عند قاع الخليج، وباتت الحياة هناك مستحيلة.

وبحر العرب كان يعد منذ فترة أحد أكبر “المناطق الميتة” في المحيط العالمي، لكن العلماء اكتشفوا مؤخرا أن الحالة أسوأ بكثير مما كان يعتقد في السابق، لأن بقعة الموت تتسع بسرعة كبيرة.

وتتشكل المناطق من المحيط العالمي التي تفتقر إلى الأوكسجين، أي “المناطق الميتة”، نتيجة تلوث مياه المحيط بالأسمدة والمخلفات الصناعية، ويؤدي تلوث الأنهار ومن ثم المناطق الساحلية للبحار بالنترات والفوسفات من الأسمدة وغيرها من المواد الكيميائية، إلى النمو السريع للطحالب الوحيدة الخلية. بدوره، يثير موت تلك الطحالب وتحللها استهلاك غالبية كميات الأوكسجين في عمود المياه، ما يجعل حياة معظم الحيوانات في ظروف كهذه أمرا مستحيلا.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : علماء يحذرون من تحول خليج عمان إلى “منطقة ميتة”

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *