الزعيم يتطلع للحسم من الرياض




يبحث فريق الهلال الأول لكرة القدم عن تطويع بطولة دوري أبطال آسيا بوضع نجمته السابعة كزعيم للقارة الصفراء حيث سبقها 6 ألقاب، وذلك عندما يواجه ضيفه أوراوا ريد دايموندز الياباني مساء اليوم السبت على ستاد الملك فهد الدولي في الرياض وسط موج أزرق هادر منتظر في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا 2017، وذلك قبل نزال الإياب بين الفريقين السبت المقبل 25 تشرين الثاني / نوفمبر على ستاد سايتاما 2002 في سايتاما.
ويطمح الهلال في الفوز باللقب الأول للبطولة بنظامها الجديد، علماً بأنه كان بلغ نهائي نسخة عام 2014 قبل أن يخسر أمام ويسترن سيدني وندررز الأسترالي إثر جملة قرارات تحكيمية غريبة للياباني نيشمورا حكم المباراة وصمته بشبهة تلقيه رشاوي لتغيير مسار اللقب الآسيوي نحو منافس الهلال.
وينتهج الأرجنتيني رامون دياز مدرب الهلال طريقة 1/2/3/4 بوجود عبد الله المعيوف في حراسة المرمى، والرباعي ياسر الشهراني ومحمد جحفلي وأسامة هوساوي قائد الفريق ومحمد البريك في الدفاع، وفي الوسط عبد الله عطيف وسلمان الفرج والأورجوياني نوكلاس مليسي، وأمامهم سالم الدوسري والبرازيلي كارلوس إدواردو، وفي السوري عمر خربيين.
ويمتلك مدرب الهلال، أوراق رابحة كنواف العابد وعبد الملك الخيبري ومختار فلاته ومحمد كنو ونجمي الخبرة محمد الشلهوب وياسر القحطاني.
وتأهل الهلال إلى الأدوار الإقصائية في البطولة بكل النسخ منذ عام 2009، وهو لم يتعرض لأي خسارة في البطولة هذا العام.
وبرز في صفوف الفريق عدة لاعبين، كان من ضمنهم المهاجم السوري عمر خريبين الذي سجل 9 أهداف هذا العام من ضمنها خمسة أهداف في مباراتي الدور قبل النهائي أمام بيرسيبوليس.
كما يعتمد الفريق الأزرق على لاعب الوسط البرازيلي كارلوس ادواردو الذي سجل 7 أهداف في البطولة، من ضمنها ثلاثة أهداف “هاتريك” في إياب الدور ربع النهائي أمام العين الإماراتي، وكذلك الأوروغوياني نيكولاس ميليسي، والدولي السعودي سالم الدوسري.
وكان الهلال تصدر في الدور الأول ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 12 نقطة من ست مباريات، مقابل 9 نقاط لبيرسيبوليس الإيراني و7 للريان القطري و4 للوحدة الإماراتي وفاز في دور الـ16 على استقلال خوزستان الإيراني بواقع 4-2 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، ثم فاز في ربع النهائي على العين الإماراتي 3-0 في مجموع المباراتين، وفاز في قبل النهائي على بيرسيبوليس الإيراني 6-2 في مجموع المباراتين.
من جهته، يبحث أوراوا ريدز عن اللقب الثاني في البطولة، بعدما كان توج باللقب عام 2007، ولكنه بعد ذلك لم يحقق نتائج لافتة في البطولة القارية.
ويلعب الياباني تاكافومي هوري مدرب أوراوا بأسلوب 1/4/1/4، وتميز الفريق هذا العام بقوته الهجومية في البطولة، حيث سجل 28 هدفاً، وبرزت قوة الفريق في الاستفادة من ميزة اللعب على أرضه، حيث كان قريباً من توديع البطولة مرتين في دور الـ 16 وفي ربع النهائي، ولكنه في كلتا المرتين حقق عودة قوية في مباراة الإياب على أرضه.
ومن أبرز لاعبي الفريق الياباني في البطولة هذا العام المهاجم البرازيلي رافائيل سيلفا، الذي كان في الغالب يشارك كبديل في المباريات، ولكنه رغم ذلك سجل سبعة أهداف من أصل 11 محاولة تسديدة على المرمى.
كما يعتمد الفريق على لاعب الوسط يوسوكي كاشيواغي الذي صنع خمسة أهداف، والقائد يوكي آبي الذي كان ضمن الفريق الفائز باللقب عام 2007.
وتصدر أوراوا ريدز ترتيب المجموعة السادسة برصيد 12 نقطة من ست مباريات، بفارق الأهداف المسجلة خارج ملعبه في المواجهات أمام شنغهاي اس آي بي جي، مقابل 6 نقاط لكل من سيؤول الكوري وويسترن سيدني وندررز الأسترالي، ثم فاز في دور الـ 16 على جيجو يونايتد الكوري 3-2 في مجموع المباراتين، وفاز في ربع النهائي على مواطنه كاوازاكي فرونتال 5-4 في مجموع المباراتين، وفاز في قبل النهائي على شنغهاي 2-1 في مجموع المباراتين.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : الزعيم يتطلع للحسم من الرياض

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *