عاصفة حزم إلكترونية تخترق 11 موقعاً لصالح والحوثي




مواقع الميثاق وصنعاء نيوز وشباب اليمن وصمود وصعدة برس وريمان برس وسام برس، وغيرها، كانت هدفاً لمجموعة #SaudiEagles الإلكترونية السعودية التي نجحت، الأحد، في اختراق ١١ موقعاً إخبارياً موالياً للميليشيات الحوثية والمخلوع #علي_صالح التي عرف عنها نشر الشائعات.

وفي التفاصيل، عبر حسابها في تويتر SaudiEagles@، حملت لافتة عنونتها بـ”نحن جنودك يا وطن”، رسالة بعنوان “نعم للشرعية في اليمن”، كشفت المجموعة حقيقة تلك المواقع، وجرائم المخلوع والحوثي، مؤكدة وفق ما جاء في الرسالة “أن المخلوع صالح و #الحوثي أداتان للمشروع الإيراني في المنطقة، وأن عمليات #عاصفة_الحزم أفشلت مخططاتهما الانقلابية لزعزعة الأمن وزرع الفتن وتمكين #إيران من السيطرة على اليمن وشعبه”.

وجاء في الرسالة: “يماطل الحوثي ويعمل صالح بتكريس الكثير من المواقع الإلكترونية ضد السعودية والتحالف العربي، ويقوم بالعمل بأوامر تصدر من طهران مباشرة، وبتمويل من نظام الملالي”.

وأضافت: “خطط الحوثي للانقلاب منذ أكثر من 4 سنوات، وبعلم علي عبدالله صالح، وبعد ثورة #اليمن انطوى هو الآخر، ورضخ للمشروع الإيراني”. وتساءلت المجموعة قائلة: “من يدمر اليمن ويقتل الأطفال؟ من يسرق مليارات الريالات من البنوك؟ كيف لميليشيات مسلحة وعصابات تدير أمور الدولة وتحفظ الأمن؟ ويقومون باتهام السعودية والتحالف بقتل الأطفال والأبرياء”.

كما اعتبرت أن التاريخ لن ينسى مجازر الحوثي وصالح بحق أبناء اليمن، وأن مملكة الإنسانية احتضنت الأشقاء اليمنيين، وأن الانقلابيين يقتلون المدنيين، ويجندون الأطفال.

وتوعدت المجموعة بعرض جميع المستندات والوثائق التي تدين المخلوع والحوثي بالسيطرة على أجهزة الدولة كاملة: “اختراق مواقعك والمواقع التابعة لك وللحوثي ما هو إلا بداية لعاصفة الحزم الإلكترونية”. واختتمت المجموعة رسالتها بأن ما حدث عبارة عن عاصفة حزم إلكترونية، وقالت: “لجميع جنودنا الأبطال.. نحن معكم”.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : عاصفة حزم إلكترونية تخترق 11 موقعاً لصالح والحوثي

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *