جامعة الباحة وروعة التنسيق والتنظيم


عندما وصلت إلی مطار الملك خالد الدولي بالرياض قمت بالإتصال علی الزميل د.يوسف العجلاني عضو هيئة التدريس بكلية التربية بجامعة الباحه والمنسق لورشة التقويم التربوي في ضوء المعايير المهنية للمعلمين والتي استضافتها جامعة الباحه ممثلةً في كلية التربية في جانبي التنظيم والتنسيق بينما كان المركز الوطي للقياس والتقويم هو المعني بتنفيذ الورشة ممثلاً في سمو الأمير فيصل وفريق العمل.

عندما اتصلت بالزميل د.يوسف العجلاني ذكرته بنفسي بعد أن باعدت ببننا مشاغل الحياة وأخبرته بموعد رحلتي فأكد لي بأنه سيبلغ مسؤولي الحركة والعلاقات العامه باستقبالي في المطار ومن ثم إلی الفندق الخاص بضيوف ورشة العمل القادمين من مختلف الجامعات.

عندما كنت بالطائرة نفد شحن الجوال، وبعد نزولي مطار الباحه جلست قليلاً عند بوابة القدوم وبدأت أفكر في شحن الجوال كي أتواصل مع د.يوسف وما أن رفعت بصري الا وأشاهد أحد السعوديين يرفع لوحة بيده مكتوب عليها ضيوف التقويم التربوي أتجهت إليه وعرفته بنفسي فرحب بي ثم نادی علی زميله د.خالد العسيري وأبلغه عني فرحب د.خالد بكل بشاشة ووجدته من الشخصيات التي تدخل إلی القلوب سريعا.

اتجهنا إلی السيارة الخاصة بالجامعة وكانت فرصة للتعرف أكثر علی د.خالد فكان يسألني عن بعض زملائه بجامعة شقراء وأنا أسأله عن بعض زملائي بجامعة الباحه.

أخذنا حديث ذو شجون حتی وصلنا للفندق حيث أستقبلنا سمو الأمير فيصل المشاري وسعادة مدير الجامعة المكلف أ.د.عبدالله سعيد الزهراني وعميد كلية الترببة بجامعة الباحة د.صالح دخيخ وعدد من أعضاء هيئة التدريس من جامعة الباحه ومن الجامعات السعودية الأخری.

مكثنا مع بعض نتناول أطراف الحديث ونستعيد الذكريات مع بعض زملاء المهنة والدراسة حتی اتجهنا لتناول وجبة العشاء، بعد ذلك  أعيانا الإرهاق بعد الجلوس قليلاً مع الزملاء فاستأذنا للذهاب إلی الغرف المحجوزة لنا بالفندق.

وفي صبيحة النهار الثاني ذهبنا لتناول وجبة الإفطار بالفندق ، وفي أثناء تناول الوجبة أتی سمو الأمير بكل تواضع وتناول وجبة الإفطار معنا ثم اتجهنا لورشة العمل والتي أفتتحها سمو الأمير وسعادة مدير جامعة الباحه ثم بدأت فعاليات الورشة من خلال تقسيمنا إلی مجموعات ،وقدم المحاضرة د.عبدالله الغامدي عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود.

سرني كثيراً حسن التنظيم والتنسيق والعلاقات الجيدة بين منسوبي أعضاء هيئة التدريس بجامعة الباحة.

سعدت كثيراً بالتعرف علی سمو الأمير فيصل المشاري رئيس المركز الوطني للقياس والتقويم والذي كان راقياً في تعامله وأخلاقه وتواضعه مع الجميع.
بصراحة متناهية ورشة العمل كانت رائعة والمنظمون كانوا أروع.

شكراً جامعة الباحه.

د.حامد الشمراني
رئيس قسم التربية الخاصة بكلية الترببة بالدوادمي -جامعة شقراء

Powered by WPeMatico



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : جامعة الباحة وروعة التنسيق والتنظيم

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis