” هيئة تطوير الرياض” تستكمل استعداداتها لانطلاقة فعاليات الاحتفال بعيد الفطر المبارك




أكملت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض بتوجيهات من صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، وبمتابعة معالي عضو الهيئة رئيس مركز المشاريع والتخطيط بالهيئة المهندس إبراهيم بن محمد السلطان جميع الاستعدادات لانطلاقة فعاليات الاحتفال الرسمي بعيد الفطر المبارك لهذا العام 1437هـ، حيث عملت الهيئة على تجهيز ساحات منطقة قصر الحكم لاحتضان فعاليات العيد لمدة ثلاثة أيام.
ويتميز برنامج احتفال العيد لهذا العام بطابع التجدد والشمول والتنوع حيث يحفل بكثير من الأنشطة الاجتماعية والترفيهية والثقافية المختلفة.
وظلت منطقة قصر الحكم تحتضن فعاليات العيد لأكثر من 20 عاماً، حيث لبست حلتها وازدانت باللوحات المضيئة وتمت إضاءة ساحاتها والشوارع المؤدية إليها احتفاءً وابتهاجاً بهذه المناسبة السعيدة.
و شكّلت الهيئة فريق عمل متكامل من الخبراء والمختصين اضطلع بتجهيزات ساحات منطقة قصر الحكم وسيواصل مهامه في الاشراف على تنظيم الفعاليات ومتابعتها منذ انطلاقتها وحتى اختتامها بهدف أن تعم فرحة العيد السعيد مواطني مدينة الرياض والمقيمين بها وزوارها من داخل المملكة وخارجها.
وستشهد ساحة المصمك والتي تعد من الساحات الرئيسة في منطقة قصر الحكم، الافتتاح الرسمي للاحتفال عبر عدد من الفعاليات الثقافية والتراثية المهمة تشمل العرضة السعودية التي تقيمها فرقة الدرعية للفنون الشعبية وعرضاً مرئياً بعنوان (ذاكرة الرياض) يرصد حركة التطوّر المتسارعة التي شهدتها العاصمة السعوديّة في سبيل اختصار الزمن وتحقيق مستويات عليا من النمو والازدهار إضافة لفلكلور السامري وفعالية الشعر والرواية الشعبية .
كما تحتضن ساحة ميدان العدل بقصر الحكم سوقاً للأسر المنتجة بمشاركة 48 أسرة منتجة موزعة على ثلاث مناطقة مطلة على ميدان العدل، وتشمل مساحة ترفيهية ابتكارية للطفل تتضمن 4 خيام تعليمية هي (خيمة الطبيب وخيمة العالم وخيمة الفنان وخيمة الإعلامي) يشرف عليها عدد من المختصين في تلك المجالات لإكساب الطفل المعلومة بشكل تفاعلي يحاكي الواقع.
وستشهد الساحة أيضاً عدد من الفعاليات الترفيهية الجاذبة لكافة أفراد الأسرة والملبية لاحتياجاتهم الترفيهية والتعليمية والاقتصادية والثقافية في الوقت ذاته.
وقد تم تجهيز الميدان بشاشات للنقل الحي للفعاليات المقامة في ساحة المصمك التي ستشهد فعاليات العرضة السعودية.
يشار إلى أن فعاليات احتفالات العيد المقامة في ساحات قصر الحكم تكتسب أهميتها وقيمتها من أهمية المكان وخصوصيته، وعراقته بوصف منطقة قصر الحكم تمثل معلما حضارياً وذاكرة تاريخية تتجسد فيها معاني الوحدة الوطنية وتأسيس المملكة وتوحيدها على يد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود – رحمه الله – ، حيث تضم هذه المنطقة، أهم المعالم الوطنية والتاريخية في مدينة الرياض، مثل: قصر الحكم وجامع الإمام تركي بن عبدالله، ومتحف المصمك, الساحات والميادين المحيطة بتلك المنطقة، مما يجعلها منطقة جاذبة بما تحويه من معالم تاريخية، إلى جانب موقعها في قلب الرياض الأمر الذي يتيح لسكان الرياض فرصة سياحية للتنزه والترفيه والتعرف على تاريخ المملكة والإنجازات التي تمت في هذه المنطقة عبر المراحل المختلفة.
وفي السياق ذاته أكملت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض استعدادها لتنظيم احتفالات العيد في حي البجيري بالدرعية التاريخية للعام الثاني على التوالي بوصفه معلماً حضارياً بارزاً يزين العاصمة الرياض ويجسد تاريخها ويحكي امجاد إنسان هذه البلاد الطيبة، مما يجعل للفرح بهذه المناسبة طعماً خاصاً ممزوجاً بعبق التاريخ والأصالة.
وسيحتضن حي البجيري خلال أيام الاحتفال الثلاثة عدداً من الفعاليات الترفيهية المتنوعة، مع توفير خدمات الزوار المساندة بشكل متكامل، بحيث يتم توزيع هذه الفعاليات في مناطق مختلفة من الحي.
وأعدت الهيئة التجهيزات بالحي ووفرت مختلف الاحتياجات الفنية والتشغيلية الضرورية لاحتضان هذه المناسبة، لا سيما تهيئة مناطق الفعاليات الرئيسة وتجهيزها بمنصات العرض، وكراسي الجلوس، والأنظمة السمعية والبصرية، وخدمات مشغلي الحفل.
وجُهزت ساحة البجيري بعدد 1260 مقعداً لمتابعة الفعاليات بالساحة وحديقة المطوية، إضافة إلى الجلسات التي سيوفرها أصحاب المطاعم والمقاهي الذين سيشاركون في هذه الفعاليات، مما يجعل من ساحة البجيري عرضاً تفاعلياً لكثير من الأنشطة التراثية والثقافية والاقتصادية والاجتماعية المتنوعة.
ومن أبرز الفعاليات التي سيحتضنها الحي، خيمة المدهال التي يشارك فيها مجموعة من أبرز الرواة والمنشدين والشعراء، وهناك فعالية “مرسم الأطفال” وهي عبارة عن منطقة رسم تفاعلي للأطفال وتقديم لوح المعايدة المرسومة بمشاركة الزوار، بالإضافة إلى عقد عدد من ورش العمل الفنية والتعليمية برعاية ” جادة آما للفنون “.كما سيشاهد الزوار جولات للشخصيات الاستعراضية.
وفي ساحة البجيري سيستمتع الزوار أيضاً بمشاهدة عرض السيرك المصغر وألعاب الخفة والبالون ومهارات كرة القدم ، وفلم الأطفال “أنقذ جول” وغيرها من الفعاليات الشيقة.
أما في موقع حديقة المطوية سيكون هناك مسرح للأطفال لتقديم العروض مثل مسرحية السنافر وعرض مباريات كرة القدم وبعض المسيرات التفاعلية للأطفال والمسابقات، كما سيتم تركيب عدد من الشاشات في موقع الحديقة لنقل الفعاليات المقامة ضمن باقي مناطق الحي، وستتوفر في كافة أرجاء الحي عدد من أكشاك الطعام وعربات المأكولات المتنقلة لتلبية متطلبات الزوار المختلفة.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : ” هيئة تطوير الرياض” تستكمل استعداداتها لانطلاقة فعاليات الاحتفال بعيد الفطر المبارك

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *