وفاة طفل بسبب أنبوبة “هيليوم” في مهرجان الدرب بجازان




لفظ طفل صغير أنفاسه الأخيرة في مهرجان الدرب السياحي بمنطقة جازان، إثر سقوط أنبوبة “هيليوم” تستخدم لنفخ البالونات على رأسه مباشرة، فيما اتهم والده صاحب المحل بإهمال وسائل السلامة.

ويروي المهندس فلاح أحمد والد الطفل أيهم، تفاصيل الواقعة، مؤكداً أنه ذهب وزوجته برفقة نجلهم، للتسوق من الخيمة وبعد الانتهاء جلسوا في الساحة الخارجية على إحدى الطاولات، وفي لحظة غفلة اتجه ابنه إلى أحد المحلات، وحرك إحدى الاسطوانات الموضوعة في الخارج فسقطت على رأسه.

وقال والد الطفل وفقا لـ”الوطن” إنه ذهب به على الفور للمستشفى بعد أن نزفت الدماء منه لكنه توفي في الطريق، متهما صاحب محل “الهيليوم” بإهمال وسائل السلامة، وهو ما أدى إلى مصرع ابنه، مطالباً بمحاسبة من يستخفون بأرواح الناس.

وأوضح أن أيهم كان يستعد للالتحاق بالروضة العام المقبل، وأنه اشترى له حقيبة لحملها على كتفة، إلا أن الحادثة سرقت فرحته بها.

من جانبه، ذكر مدير مهرجان الدرب السياحي محمد سالم أن الجهات الأمنية حضرت بعد وقوع الحادثة لمباشرة التحقيقات، حيث تم تسليم العامل الذي كان متواجدا بالمحل إلى الشرطة.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : وفاة طفل بسبب أنبوبة “هيليوم” في مهرجان الدرب بجازان

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *