“قنبلة في الطائرة”.. لَبس يقود 5 سعوديين لتحقيقات تنتهي بتدخل سفير المملكة بإندونيسيا




أفرجت شرطة مطار بالي عن 5 سعوديين؛ بعد أن تم التحفظ عليهم؛ إثر اشتباه بوجود قنبلة بحوزتهم.

وكان أحد الركاب الفلبينيين، قد أبلغ أحد المضيفين بأنه سمع كلمة “قنبلة” من الركاب السعوديين الخمسة، وتم إبلاغ كابتن الطائرة مباشرة، وتم إنزال السعوديين الخمسة، والفلبيني، والمضيف؛ للتحقيق.

وقامت الشرطة الإندونيسية بالتحفظ عليهم والتحقيق معهم، والاتصال على سفير خادم الحرمين الشريفين في إندونيسيا أسامة بن محمد الشعيبي، الذي صادف وجوده في بالي؛ حيث حضر كعادته مباشرة؛ للنظر والاطلاع على هذا الموضوع، كما حضر مسؤول من مراسم السفارة إنمار جمال عاشور.

وفي نهاية التحقيقات المطولة، تم الإفراج عن السعوديين الخمسة؛ حيث كان هناك لبس؛ حيث تبين أن الراكب الفلبيني قد فهم الموضوع بشكل آخر، وتم الاعتذار للركاب السعوديين والحجز لهم في أحد الفنادق القريبة من المطار وتعويضهم بتذاكر سفر بديلة.

وقدّم الركاب السعوديون المفرج عنهم، شكرهم لسفير خادم الحرمين الشريفين في إندونيسيا أسامة الشعبيي؛ لحضوره شخصياً وحلّ قضيتهم، وما تعرضوا له من لَبس حتى انتهت الملابسات كافة، مشيدين بدوره ونشاطه الدؤوب في حل المشكلات التي يتعرض لها السعوديون.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : “قنبلة في الطائرة”.. لَبس يقود 5 سعوديين لتحقيقات تنتهي بتدخل سفير المملكة بإندونيسيا

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *