مفاجأة.. المياه النظيفة تزيد خطر الإصابة بـ”الربو”




على الرغم من أن توفير مياه شرب نظيفة للجميع يعتبر هدفاً صحياً كبيراً على مدى عقود طويلة مضت، إلا أن أحدث الأبحاث تحذر من أن المياه النظيفة تعمل على زيادة خطر الإصابة بالنوبات الربوية في مرحلة الطفولة.
وقال الباحثون في جامعة كولومبيا في كندا، إنه يمكن وجود صلة بين خطر الإصابة بالربو والبيئة النظيفة، حيث بينت النتائج المتوصل إليها أنه في حين أن بكتيريا الأمعاء تلعب دوراً في الوقاية من الربو، إلا أن وجود الفطريات المجهرية أو الخميرة المعروفة باسم ” خمائر السكيرائيات” المرتبطة بقوة بالإصابة بالربو .. فبدلاً من المساعدة على منع الإصابة بالربو ، فإن وجود تلك الخمائر في وقت مبكر من حياة الطفل قد يعرضه إلى خطر.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : مفاجأة.. المياه النظيفة تزيد خطر الإصابة بـ”الربو”

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *