https://www.googletagmanager.com/gtag/js?id=UA-54315941-1

دلائل جديدة تفتح قضية ناظرة الوقف السبعينية بجدة




بعد الحكم على ناظرة الوقف السبعينية بثلاث سنوات سجناً ومحاميها بسنة واحدة؛ لأكلهما مال يتيم، فقد قدّم وكيل السبعينية دفوعاً جديدة ومستندات للمحكمة الجزائية بجدة التي صحّحت الموقف الشرعي لمحامي الناظرة والمتدرّب عنده، وأعادت فتح باب المحاكمة، فيما وكيل اليتيم يستعد للاعتراض.

تفصيلاً، فأن المحكمة الجزائية بمحافظة جدة تلقت دفوعاً ومستندات جديدة من وكلاء ناظرة الوقف السبعينية؛ قامت المحكمة بعدها بتصحيح موقف ودفاع المحامي الشرعي عن موكلته؛ ناظرة الوقف السبعينية، في مواجهة دفاع الموقوف له اليتيم، وقرّرت المحكمة بعدها تصحيح موقف المحامي في الدفاع عن موكلته وموافقته للأصول الشرعية والمهنية، كما وجّهت المحكمة بإعادة فتح باب المحاكمة للتحقّق من المستندات الجديدة.

يأتي ذلك بعد تدخّل بعض الجهات عبر وسائل الإعلام بالتعليق على القضية قبل اكتساب حكم المحكمة الصفة النهائية؛ مشيرة إلى ما تمّ نشره سابقا على لسان مصدر قضائي، بأنه لا يجوز التعرُّض للأحكام القضائية قبل اكتسابها القطعية أو التشكيك في نزاهة القضاء السعودي المستمد من كتاب الله وسنة نبيه – صلى الله عليه وسلم – والصالح للمسلمين فيما لا يتعارض مع الوحيين الشريفين.”وفقاً لسبق”.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : دلائل جديدة تفتح قضية ناظرة الوقف السبعينية بجدة

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

//pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *