مستشفى الرفايع بالجمش العام يقيم فرضية حريق وهمي




اقام مستشفى الرفايع بالجمش العام بمشاركة الدفاع المدني وعدد من الجهات الحكوميه ذات الاختصاص بالجمش فرضية حريق وهمي للوقوف على استعداد وجاهزية الطاقم الطبي والفني وجميع العاملين بالمستشفى لمواجهة الكوارث الداخليه والخارجيه لاقدّر الله حيث جرى خلال ذلك استعراض جميع الامكانات من الداخل والخارج ووضع نقاط لفرز الحالات المصابه ونقاط تجمع لاخلاء الموظفين والمراجعين وتقييم مدى الجاهزيه في مثل هذه الحالات وقد تم تجهيز الاسعافات اللازمه ورفع الجاهزيه في جميع المراكز الصحيه التابعه لقطاع الجمش وكذلك تم الاتصال بالمستشفيات المجاوره ورفع جاهزيتها للمسانده واستقبال الحالات اللازم انقاذها .
وقد اتسعت دائرة عمل الدفاع المدني في اعلان حالة الطوارئ على مستوى محافظة الدوادمي والمراكز التابعه لها من حيث تلقي البلاغات ورفع الجاهزيه في كافة ارجاء المنطقه .
وقد تم من خلال الفرضيه انقاذ 8 مصاببن طريق الطاقم الطبي ونقلهم لمنطقة الفرز وتحويل 6 حالات عن طريق سيارات الاسعاف وكذلك اخلاء مصاب من العاملين احتجز في مكان الحريق عن طريق رجال الدفاع المدني وتم التعامل مع جميع الحالات حسب الخطه على اكمل وجه حيث تمت عملية الانقاذ والاخلاء لجميع العاملين والمراجعين والمصابين في وقت قياسي خلال دقيقه واثنان وخمسون ثانية من وقت اعلان حالة الكود رد وتمت السيطره على الحريق من قبل رجال الدفاع المدني خلا 18 دقيقه من وقت اعلان حالة الطوارئ
وفي الختام شكر مدير مستشفى الرفايع والمشرف العام على القطاع الصحي بالجمش الاخصائي/ عبدالله الحميدي جميع الجهات المشاركه وفي مقدمتها الدفاع المدني والشرطة والمرور والدوريات الامنيه والبلدية على تعاونهم اللا محدود كما شكر ” الحميدي “الاقسام والادارات المشاركه من المستشفى والقطاع الصحي بالجمش وذكر ” الحميدي ” ان كل ذلك يأتي من حرص الوزاره وبعد توجيهات سعادة مدير عام الشؤون الصحيه الدكتور / ناصر بن فالح الدوسري ومساعديه للخدمات العلاجيه والصحه العامه وحرص الجميع على رفع جاهزية الطاقم الطبي والعاملين بالمستشفيات لمواجهة الكوارث الداخليه والخارجيه عند حدوثها لاقدّر الله وتمكينهم من التدريب المستمر للوقوف على قدراتهم وجاهزيتهم لتقييمها وتفادي اي سلبيات تعيق التعامل في مثل هذه الحالات .



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : مستشفى الرفايع بالجمش العام يقيم فرضية حريق وهمي

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *