الصحافة القطرية ترحب بخادم الحرمين




حظيت زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، لقطر التي تبدأ اليوم، باهتمام واسع في الصحافة المحلية بالدوحة، فتحت عنوان “مرحباً سلمان الحزم في دوحة تميم” قالت صحيفة “الشرق”: “الدوحة تستقبل ضيف البلاد الكبير بحفاوة رسمية وشعبية، وقمة قطرية – سعودية تستعرض المستجدات الإقليمية والدولية.

وأضافت الصحيفة أن لقاء صاحب السمو وخادم الحرمين يفتح آفاقاً واسعة للعمل المشترك، ونقلت عن وزير الخارجية القطري قوله: تنسيق عالي المستوى بين الدوحة والرياض.

وأضافت: المملكة تمثل العمق الإستراتيجي الخليجي والعربي بالنسبة إلينا ونثمّن دور الملك سلمان، في دعم قضايا الأمتين العربية والإسلامية.

وبقلم رئيس تحريرها صالح بن عفصان العفصان الكواري؛ كتبت صحيفة “الراية”: تجيء زيارة خادم الحرمين الشريفين لدولة قطر اليوم، لتؤكّد الامتداد الطبيعي والتاريخي للعلاقات الأزلية بين البلدين وشعبيهما الشقيقين، وما يجمع بينهما من عُرى أخوة ومحبة لا تنفصم أبداً؛ بل يعتّقها تقادم الزمان والأيام وتحفّها عناية الله وترعاها القيادة الحكيمة في البلدين، ما يزيدها وداً وقوة وإضاءة وألقاً.

وتابع: إن ما يربط بين دولة قطر والمملكة العربية السعودية من علاقات أخوة ومودة أكثر مما يتوقعه أحد، علاقات عمادها وإرثها الدين واللغة والتاريخ والرحم والمصاهرة والمصير الواحد المشترك.

وأضاف: زيارة مباركة ومهمة بكل تأكيد في ظل ظروف دقيقة وحسّاسة ومتغيرات متسارعة تمر بها كل يوم المنطقة العربية ومنطقة الشرق الأوسط والعالم بأسره، مما يحتم التشاور والتواصل وتبادل الأفكار والرؤى حيالها واتخاذ كل ما من شأنه تجنيب دولنا ومنطقتنا تداعياتها وآثارها السلبية التي لا تخفى على كل متابع.

أما وكالة الأنباء القطرية “قنا”، فأفردت مساحات واسعة للزيارة ونقلت عن عبدالله بن عبدالعزيز العيفان؛ سفير المملكة العربية السعودية لدى دولة قطر، تفاؤله بنجاح زيارة خادم الحرمين لدولة قطر، وتحقيقها آمال وتطلعات الشعبين الشقيقين وتعزيز أواصر التعاون بين البلدين، خاصة أنها تأتي في مرحلة حاسمة تمر خلالها المنطقة بالكثير من المخاطر والتحديات.

وأوضح العيفان؛ أن العلاقات الوثيقة التي تربط بين البلدين الشقيقين، وما يتمتع به خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وأخوه الشيخ تميم بن حمد آل ثاني – حفظهما الله – من حكمة ودراية، هي خير ضامن لهذا النجاح.

وقال “إنني على ثقة بأن ما سيجري من مباحثات سيكون أيضاً مُنطلقاً مهماً لدعم الجهد الحثيث المبذول لترسيخ أسس أقوى من العمل المشترك، في إطار مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ستكون كفيلة – إن شاء الله – بمواجهة المخاطر والتحديات التي تعيشها المنطقة”.

أما صحيفة “الوطن”، فقالت في مقالها الافتتاحي تحت عنوان “قمة صاحب السمو وخادم الحرمين”: ستكون الدوحة على موعد مهم على المستوى الثنائي والخليجي والعربي، وليس مبالغة إذا قلنا إنه مهم أيضاً على الصعيد العالمي، وذلك عندما يستقبل حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، أخاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة.

وتابعت: مباحثات صاحب السمو، وخادم الحرمين الشريفين، التي تنعقد في توقيت دقيق، ووسط أحداث عاصفة تمر بها المنطقة، ستحتل موقع الصدارة فيها سبل دعم وتعزيز العلاقات الأخوية الراسخة بين البلدين الشقيقين.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : الصحافة القطرية ترحب بخادم الحرمين

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *