ساعاتي : نتائج « التوثيق» لا قيمة لها بعد أن رفضتها الأندية




هاجم الدكتور عبدالإله ساعاتي لجنة توثيق البطولات ورئيسها تركي الخليوي، مؤكدا أن لجنة يرأسها رئيس اتحاد كرة اليد وأعضاؤها من مشجعي الأندية ستكون النتائج التي تخلص إليها هباء منثورا.

وقال لـ»المدينة» الأندية في كل العالم هي المعنية ببطولاتها، وهي المخولة بتوثيق بطولاتها، والنتائج التي وصلت لها لجنة توثيق البطولات رفضتها الأندية ولم يصادق عليها اتحاد الكرة، فماذا ستتوقع من لجنة يرأسها اتحاد كرة اليد وفي عضويتها مشجعو أندية، ستكون نتائجها هباء منثورا.

وأضاف متأكد أن الخليوي لم يقرأ الموسوعة التي ألفها الدكتور أمين ساعاتي والمؤلفة من 7 مجلدات والتي دارت في جميع أنحاء المملكة، والدكتور أمين عاصر حقبا وفترات تاريخية ورؤساء أندية في البطولات التي حققت، كما مارس كرة القدم لاعبا وحكما وإداريا، فكيف ينتقده الخليوي وهو الذي أرسل له خطابا رسميا يطلب استشارته فيه؟!.

والموسوعة احتوت على وثائق عاشها الدكتور أمين بنفسه وعاصر مؤسسي كثير من الأندية.

واختتم حديثه بقوله اللجنة تكوينها غلط، وليس لنتائجها قيمة لأن الأندية رفضتها.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : ساعاتي : نتائج « التوثيق» لا قيمة لها بعد أن رفضتها الأندية

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *