مقلب يقدم شاباً سعودياً وجبة للأُسُود !




اتخذت المقالب الرمضانية التي تقدمها الفضائيات أو قنوات اليوتيوب شكلا مختلفا أكثر حدة وشراسة عن السابق، حتى لم تعد مناظر البكاء والركل والرفس والإغماء أمرا غريبا أو مفاجئا كما في السابق، حيث قفزت إلى السطح هذا العام مقالب نوعية وصادمة دار أبرزها في فلك الأسود والحيوانات المفترسة تحديدا، وإذا ما كان برنامج أبو المقالب قد شابه بعض الشكوك واستهدف بعض البرجوازيين من الطبقة الفنية ومثله «هاني في الأدغال»، فإن آخرين في اليوتيوب لم يتورعوا في الاستعانة بهذا النوع من المقالب لاستخراج أقصى درجات الرعب لدى رفاقهم وبطريقة «مزح» بـ «الرزح».

في اليومين الماضيين تداول مغردون على نطاق واسع مقطعا لشابين سعوديين يقدمان صديقهما وجبة دسمة للأسود في قالب فكاهي طريف، عندما فاجآه بإيهامه بنيتهما رميه داخل قفص مكتظ بالأسود الهائجة التي بدت متأهبة لابتلاعه في حال رميه، وظل الشاب مرعوبا ومستغربا من انقلاب صاحبيه عليه، حيث حاول التثاقل عليهما بجسمه ودفعهما بكل قوة هربا مما كان يظنه موتا محتوما.

وأضحت هذه المقالب من الأمور اللافتة والتي تتطور في حدتها شيئا فشيئا، غير أن التحذير منها يتزايد في كون زيادة درجة الخوف قد تقود إلى مضار صحية ونفسية لا تحمد عقباها، حيث يحذر باحثون ومختصون في أن الخوف سبب رئيسي لأمراض الضغط ويهدد صحة القلب إن قدم بشكل مبالغ فيه.

وتأتي موضة «الأسود» في برامج الكاميرا الخفية هذا العام السمة الأبرز ولا سيما بعد أن كانت موضة الطائرات سائدة في الموسم الماضي، حيث تطل عدة برامج في وقت واحد بذات الطريقة، وكان رامز جلال قد قدم أول برامجه الشهيرة من خلال الأسد أيضا حين أنتج برنامج رامز قلب الأسد قبل سنوات قليلة، وفقاً لعكاظ.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : مقلب يقدم شاباً سعودياً وجبة للأُسُود !

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *