وفاة سجين بجازان متأثراً بهبوط حاد




توفي سجين في منطقة جازان، أمس، متأثراً بهبوط حاد في الدورة الدموية والتنفسية، حيث يعدّ من كبار المساجين سناً بجازان ويبلغ نحو ستين عاماً.

ومن جهتها نعت لجنة رعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم “تراحم” بمنطقة جازان، صباح اليوم الثلاثاء، وفاة النزيل السعودي (م – غ) والموقوف بالسجن العام على ذمة قضية جنائية، والذي انتقل إلى رحمة الله تعالى، مساء أمس، أثناء تنويمه في المستشفى العام بمحافظة صبيا، متأثراً بهبوط حاد في الدورة الدموية والتنفسية؛ جراء إصابته بجلطات دماغية والتهابات بولية، بحسب التقرير الصادر عن الفريق الطبي المشرف على حالته الصحية.

وأعربت اللجنة، على لسان رئيسها علي بن موسى زعلة، عن خالص تعازي ومواساة الرئيس الفخري للجنة أمير منطقة جازان محمد بن ناصر بن عبدالعزيز، ووزير العمل والتنمية الاجتماعية رئيس اللجنة الدكتور مفرج بن سعد الحقباني، ونائب رئيس اللجنة مدير عام السجون اللواء إبراهيم بن محمد الحمزي، والأمين العام للجنة الوطنية الرئيسة محمد بن عائض الزهراني، وكل أعضاء وعضوات لجنة المنطقة لأسرة الفقيد، مع دعوات الجميع بأن يتغمده الله بواسع مغفرته، وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : وفاة سجين بجازان متأثراً بهبوط حاد

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *