مصرع طفل سعودي ذهب للعلاج بأمريكا




فتحت الشرطة الأمريكية تحقيقا في وفاة طفل سعودي، 4 سنوات، كان برفقة والديه هناك للعلاج، بعد أن وجد ملقى بجوار المبنى الذي يقيمون فيه، عقب سقوطه من شرفة في الدور السابع.

وكانت الأسرة قد اصطحبت ابنها الطفل، للعلاج في أمريكا، وفقدته مساء أمس، وبالبحث عنه وجد ملقى وسط ساحة وقوف السيارات التابعة للعقار، في مدينة فيلادلفيا بولاية بنسلفانيا، ونقل للمستشفى، حيث توفي بعد أقل من ساعة من نقله إليه.

وأوضح حارس العقار، وفقًا لقناة “سي بي إس نيوز” الأمريكية، أن والدة الطفل هرعت إليه للعثور على طفلها المفقود، وأنه عثر عليه ملقى على وجهه بموقف السيارات التابع للعقار، وأن أمه لم تتمالك نفسها وأخذت تصرخ عند رؤيتها لابنها.

كما كشفت تحقيقات شرطة فيلادلفيا أن الأب والأم كانا بالمنزل وقت وقوع الحادث، إلا أنه يبدو أنهما كانا منشغلين بمولودهما الجديد الذي لم تمض على ولادته سوى عدة أيام عندما وقع الحادث.

وتحاول الشرطة تفسير غموض يحيط بالحادث، حيث تعتقد أن الطفل صعد على المدفأة إلى الشباك، الذي وجدت الشرطة أن زجاجه مكسور، وسقط داخل الشرفة الإسمنتية التابعة للمنزل، إلا أن الغموض في كيفية سقوط الطفل من الشرفة إلى ساحة وقوف السيارات، لأن سور الشرفة عالٍ ورفيع، ولا يستطيع بأي حال من الأحوال تسلقه بمفرده.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : مصرع طفل سعودي ذهب للعلاج بأمريكا

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *