نقل أعضاء من طفل بعمر أربعة أشهر في جدة‎




جرى الفريق الطبي بالمركز السعودي لزراعة الأعضاء أمس عملية نقل أعضاء من طفل متوفى دماغياً بمستشفى الملك عبدالعزيز بجدة يبلغ من العمر أربعة أشهر تعرض لحادث مروري نتج عنه إصابة بليغة في الرأس مع كسر بالجمجمة ونزيف حاد بالدماغ أدخل على إثرها المستشفى وتم تنويمه بالعناية المركزة للأطفال بالمستشفى بعد تبرع ذويه رسمياً بأعضائه.
وقام الفريق الطبي بالمركز السعودي لزراعة الأعضاء المكون من رئيس الفريق استشاري جراحة كبد وجهاز هضمي الدكتور أحمد الجوهري واستشاري جراحة كلى الدكتور علاء أبو يوسف وطاقم طبي من مستشفى الملك عبدالعزيز بعد تجهيز الإمكانيات اللازمة بعملية النقل التي احتوت على الكليتين والكبد والأوعية الدموية.
وأوضح الدكتور الجوهري، أن العملية تعد الأولى على مستوى الشرق الأوسط للتبرع بالأعضاء لطفل يبلغ عمره أربعة أشهر، مشيراً إلى أنه قد صاحب العملية صعوبات كبيرة وتحديات نظراً لصغر حجم الأعضاء والأوعية الدموية حيث إنه بعد إجراء الفحوصات اللازمة وعمل التخطيط الدماغي للمريض أثبت وفاة المريض دماغياً، ومن مبدأ التعاون الدائم بين المركز والمستشفيات، تم إبلاغ المركز بوجود حالة متوفاة دماغياً وذلك بعد التأكد من ذلك بعمل الفحوص والتحاليل اللازمة.
وقال : تم تجهيز غرفة الجراحة بالفريق الطبي وتم إجراء عمليات الجراحة لاستئصال الأعضاء وتكللت ولله الحمد بالنجاح حيث تم استئصال الكبد والكليتين والأوعية الدموية وتم نقل الأعضاء بطائرة الإخلاء الطبي إلى المستفيدين منها في الرياض والدمام .
من جانبه أشار المشرف على مستشفى الملك عبد العزيز ومركز الأورام بجدة الدكتور حاتم العمري أنه فور استئصال الأعضاء تم نقلها وزراعتها للمرضى خلال ساعات ولله الحمد، مقدماً شكره لذوي المتوفي على التبرع بالأعضاء وأن هذه بادرة يشكر عليها ذوي المريض لاستفادة أشخاص آخرين منها وإسهامها – بإذن الله -في إنقاذ حياة أشخاص هم في أمس الحاجة لها ولما فيها من ثواب كما في قوله تعالى : “ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا” ، راجيا الشفاء العاجل للمرضى المنقول لهم الأعضاء.
وقدم الدكتور العمري شكره لجميع الأطباء المشاركين في العميلة وللطاقم الطبي بالمستشفى على ما بذلوه من جهد في عملية التنسيق مع المركز السعودي لزراعة الأعضاء موضحاً أن هذه العملية النادرة في برنامج التبرع بالأعضاء ستفتح آفاقاً جديدة في التوسع بالبرنامج ومحفزا لبقية المراكز الطبية في إجراء مثل هذه العمليات لأطفال دون عمر السنة .
كما قدم مدير عام المركز السعودي لزراعة الأعضاء الدكتور فيصل شاهين شكره للفريق الطبي وجميع من تعاون لنجاح هذه العملية موضحاً بأنه ولله الحمد قد نجحت عملية زراعة الأعضاء للأشخاص المستقبلين لها.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : نقل أعضاء من طفل بعمر أربعة أشهر في جدة‎

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *