اعرف حالتك الصحية من لون وشكل أظافرك




الأظافر تعكس حالتك الصحية، وتغيرات لون وشكل الأظافر تحدد مؤشر الصحة العامة، أو الإصابة بمرض أو أكثر من الأمراض المرتبطة بالأظافر، فمثلًا تغير لون الجلد تحت الظفر إلى الأحمر يدل على الإصابة بأمراض القلب، ونتوءات الجلد تحت الظفر تشير إلى نقص الحديد.
يقول طبيب واستشاري طب الأسرة الدكتور عبدالعزيز العجاجي إن تغير شكل ولون الأظافر يكون بظهور بقعة بيضاء على الظفر أو ما يشبه نصف هلال أبيض عند الجزء السفلي منه، تسمى علميا بـ”هليل الظفر” أو “lunula unguis” وتظهر في الغالب على مستوى الإبهام.
ويضيف العجاجي لـ”عين اليوم” أن التغيرات الحاصلة في الأظافر تعود إلى أمراض موضعية تصيب الأظافر ذاتها كالالتهابات الفطرية أو تشير إلى أمراض جهازية مثل الذئبة أو فقر الدم.. ويدل اللون الشاحب والمائل إلى البياض لسطح الجلد الموجود تحت الظفر وهو الجزء المسمى “nail bed” إلى انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء المرافق لفقر الدم، كما يتسبب نقص الحديد في جعل الجلد تحت الظفر رقيقًا ومقعرًا وذي نتوءات، وعند مرضى الذئبة تبرز أوعية دموية ملتوية تكون مؤشرًا إلى وجود التهاب في طيات الظفر.
ويشير العجاجي إلى أن 10% من حالات الصدفية تنشأ بدايتها في الأظافر مسببة تنقر الجلد تحتها وتشققه، وهكذا يمكن للأظافر أن تعكس حقيقة ما يحدث داخل جسمك، أما تغير لون الجلد تحت الظفر إلى الأحمر فيدل على الإصابة بأمراض القلب، كما يترك الوسواس القهري دلائله على مظهر الأظافر الناجم عن قضمها المستمر أو المحاولات الملحة لاقتلاعها، ويمكن للاضطرابات الشائعة كأمراض الغدة الدرقية أن تسبب تغيرات غير طبيعية على الجلد تحت الأظافر فتجعل الأظافر جافة وهشة مما يؤدي إلى تصدعها وسهولة كسرها.
ونصح العجاجي بالحرص على اتباع نظام غذائي متوازن وتناول الفيتامينات التي تحتوي على البروتين وتجنب إزالة الجلد الزائد عن الظفر أو محاولة تنظيف الجلد العميق تحت الظفر لما قد يؤدي إليه من التهابات.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : اعرف حالتك الصحية من لون وشكل أظافرك

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *