التعليم تحذر المدارس من إستقبال معلمين متدربين دون علم إداراتها




حذرت وزارة التعليم مدارسها من الاستقبال المباشر لطلاب الجامعات والسماح لهم بتدريس الطلاب، في تجاهل للإدارة التعليمية التي تتبع لها تلك المدارس، مؤكدة ضرورة أن يكون ذلك الإجراء من خلال الإدارة التعليمية التي تتولى استقبالهم وتوجيههم للمدارس بحسب الحاجة.

استقبال مباشر
ووفقاً للوطن , فأن التوجيه جاء بعد ملاحظة قيام بعض المدارس باستقبال طلاب الجامعات “التربية العملية” بشكل مباشر باتفاق بين قائد المدرسة والمسؤول عن الطلاب ميدانيا في الجامعات التي يدرسون بها.
وأكد التوجيه، أن وزارة التعليم تضم حاليا تحت مظلتها التعليم العام ممثلا في نحو 34 ألف مدرسة “بنين وبنات”، والتعليم العالي ممثلا في نحو 28 جامعة حكومية، وأن العمل قائم على التعاون بين إدارات التعليم والجامعات في المناطق والمحافظات في شتى المجالات، وعلى رأسها الاستفادة من طلاب الجامعات “التربية العملية” في تدريس تخصصاتهم، لكسب الخبرة الميدانية قبل تخرجهم.

سد العجز
طالبت الوزارة جميع المدارس بالالتزام بسياسة قبول طلاب التربية العملية في المدارس، وعدم القبول المباشر نهائيا، وأن يكون ذلك من خلال حصولهم على خطابات من الإدارة التعليمية، وفي حال قامت أي من المدارس بذلك الإجراء الخاطئ، فإنها ملزمة بتصحيح وضعها بتوجيه المتدربين لديها بمراجعة الإدارة التعليمية.
ويأتي هذا التوجيه تماشيا، مع تحركات الوزارة التي أعلنتها قبل بدء العام الدراسي الحالي، بضرورة لجوء الإدارات التعليمية للتنسيق مع الجامعات، للاستفادة من طلاب التربية الميدانية في سد عجز المعلمين والمعلمات، من خلال استقبالهم وتوزيعهم حسب الاحتياج، بعد أن يكشف المسح الميداني لمسؤولي الإدارة التعليمية المدارس التي تعاني عجزا في المعلمين أو المعلمات.
يذكر أن مدارس التعليم العام، اعتادت خلال السنوات الماضية وقبل دمج التعليم العام والجامعي تحت مظلة وزارة واحدة، أن تستقبل طلاب الجامعات “المتدربون” بشكل مباشر من خلال التنسيق والعلاقات الشخصية بين المدرسة والمسؤول الأكاديمي على الطلاب المتدربين، مما يتسبب في تجمع عدد من المتدربين في مدارس محددة وقريبة من مقر عمل أو سكن المسؤول الأكاديمي عنهم والمكلف بمتابعتهم وتقييمهم في فترة تدريبهم.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : التعليم تحذر المدارس من إستقبال معلمين متدربين دون علم إداراتها

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com