«التعاون الإسلامي» يدين القصف المتواصل على المدنيين في حلب




أدانت منظمة التعاون الإسلامي القصف المتواصل على المدنيين في حلب السورية ، وتدمير قوافل الاغاثة الإنسانية، ما تسبب في مقتل وجرح المئات من السكان المدنيين وتفاقم الأوضاع الإنسانية المتردية والخراب والدمار .

ودعا الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي إياد مدني، المجتمع الدولي والأطراف التي تعهدت بفرض وقف للعمليات العدائية في سورية وتثبيت الهدنة الإنسانية إلى التدخل السريع لوقف عمليات القتل والمجازر التي تتعرض لها المناطق السكنية، مشيراً إلى أن استمرار القصف والمجازر وتدمير القوافل الإنسانية يعد من جرائم الحرب التي يجب أن يحاسب عليها النظام السوري، محملاً الأطراف التي تدعمه مسؤولية استمرار هذه الانتهاكات.

وبحث الأمين العام للمنظمة الأوضاع المتدهورة في مدينة حلب مع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، على هامش مشاركته في أعمال الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة، مشدداً على ضرورة تحرك الأمم المتحدة بموجب مسؤولياتها في الميثاق لوقف الانتهاكات الخطيرة للقانون الدولي الانساني التي ترتكب في مدينة حلب.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : «التعاون الإسلامي» يدين القصف المتواصل على المدنيين في حلب

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *