في يومنا الوطني




في يومنا الوطني ؛ قبل عدة سنوات كتبت مقال (حتى لايضيع الهدف) وكان هذا المقال يتحدث عن ذكرى يومنا الوطني وكيفية الاستفادة المثلى منه من حيث ضرورة تزامن جانب القول مع العمل في هذا اليوم بتخصيص جزء منه للعناية بممتلكات الوطن من قبل أبنائه ؛ واليوم أجدد في هذا المقال نفس الرؤية ، فهذا اليوم ليس مجرد ذكرى عابرة تلهب المشاعر والتي ماتلبث أن تنطفي بعد مرورها ، هذا اليوم ياأفاضل هو تاريخ أمة وسياسة دولة وعزة وطن .
اليوم الوطني ذكرى متجددة ، ذكرى حاضرة ، ذكرى حية لحياة إنسان وأمجاد شعب وولادة وطن .
اليوم الوطني ليس يوم بل هو كل يوم لوطن أعطى منتهى العطاء ورعى منتهى الرعاية
لهذا كان واجب علينا مقابلة العطاء بالعطاء والرعاية بالرعاية ( هل جزاء الإحسان إلا الإحسان ) ، وأجد من أعطم أنواع العطاء في هذه الفترة التي يمر بها هذا الوطن الغالي من إستهداف على الصعيد الداخلي والخارجي
أن يعمل كل شخص ومن موقعه على الإعتزاز بحمل هويته في كل محفل وعلى كل منبر ، وأن يعمل على نفسه بتقويتها بالإيمان صقلا وتنقيحا لسلوكها بمايتوافق مع تعاليم ديننا الحنيف وأخلاق شريعتنا السمحة ليصبح الإنسان السعودي المعاصر صورة حية ومشرقة للإسلام في كل تصرفاته كما من الضروري أيضا أن يعمل مايستطيع لمحاربة كافة صور وأشكال الفساد الأخلاقي والتنظيمي فالفساد من أقوى وسائل تعطيل التنمية التي ننشدها للوطن فهو سوس ينخر جسد الوطن ويقوض أركانه .
وطننا أيها الأعزاء لايشابهه وطن ، وطننا يعطي الكثير وبصمت لأبنائه ، قنوع في عطائهم له فيقبل منهم القليل ويرضى منهم بالزهيد والذي يجب أن لانقنع نحن بتقديمه لوطن يكفينا فخرا بأنه مهبط الوحي وقبلة المسلمين يضم مقدسات الإسلام وإليه تهفو أفئدة المسلمين ، لا أعتقد أن أي سماء تشابه سماء الوطن كما وأن أي أرض لاتشابه أرض الوطن فلك منا أيها الوطن المعطاء الدعاء في كل حين بأن يحفظك الله وتظل منبر أشعاع لكل أوطان العالم ؛ دمتم سالمين لوطن يحتاج منكم الكثير .
دمتم بوطن آمن تمسون وتصبحون فيه على صوت الآذان والمساجد .

المساعدة للشؤون التعليمية بمحافظة الدوادمي
منيرة بنت هادي العصيمي

صحيفة الدوادمي

بقلم - منيرة هادي :



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : في يومنا الوطني

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

    1. 1
      الجوهرة العجاجي

      مقال رائع بارك الله فيك

      الرد
    2. 2
      الجوهرة العجاجي

      مقال جميل بارك الله فيك

      الرد
    3. 3
      عواطف مشعان الروقي

      كلام جميل استاذه منيره فحب الوطن ليسى شعارات تردد بل يستحق العمل للحفاظ عليه حمى الله وطننا وقيادتناوشعبنا من حقد الحاقدين وحسد الحاسدين

      الرد
    4. 4
      عواطف مشعان الروقي

      كلام جميل استاذه منيره فحب الوطن ليسى شعارات تردد بل يستحق العمل للحفاظ عليه حمى الله وطننا الغالي????????

      الرد
    5. 5
      نوره منير هلا ل العتيبي

      كلام في منتهى الروعة كلنا نحب وطننا الغالي. بل ونفديه بالغالي النفيس. لكن أرى أن يكون الوطن في قلوبنا كل يوم وليس ليوم الذكرى. فنحن مازلنا لم نقدم مايستحقه هذا الوطن.

      الرد
    6. 6
      موضي العطيشان

      ابدعتي استاذتي فياليت كلا منا يحمل على عاتقه رساله فحواها هذا وطني وله انتمي

      الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *