هيئة الطيران المدني الفلبينية تدرس تغريم ومعاقبة الخطوط «السعودية»




قال موقع “إنترأكسيون” التابع للقناة الخامسة الفلبينية: إن هيئة الطيران المدني بمانيلا تعتقد أن طيار الخطوط الجوية “السعودية” في الرحلة SV872 قام عمدا بإرسال إشارة استغاثة لمطار “نينوي أكينو الدولي” بعد ظهر الثلاثاء الماضي، وذلك خلافا لما صرح به الطيار من أن الضغط على الزر حدث بالخطأ.

وأشار الموقع إلى أنه ووفقا لهيئة الطيران الفلبينية فإن كل رقم من أرقام كود الاستغاثة يجب أن يتم تفعيله بشكل فردي لتنشيط إشارة الاستغاثة كمؤشر على حدوث عملية اختطاف على متن الطائرة.

وأضاف أن طيار “السعودية” أكد إشارة الاستغاثة مرتين لبرج المراقبة في المطار بمانيلا.

ووفقاً لـ “تواصل” , فقد نقل عن مجموعة أمن الطيران التابعة للشرطة الوطنية الفلبينية أن إشارة توقف الاتصال كان يجب أن ترسل بدلا من إشارة الاختطاف.

وكشف الموقع عن أن هيئة الطيران المدني الفلبينية تدرس ما إذا كانت ستتخذ القرار بتغريم ومعاقبة الخطوط “السعودية” بتهمة الإزعاج الذي تسببت فيه الطائرة.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : هيئة الطيران المدني الفلبينية تدرس تغريم ومعاقبة الخطوط «السعودية»

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com