«خلايا الإرهاب».. «المري» مهندس الفشل.. وإيران المستفيد الأكبر




تكشّف أمس، في أعقاب إعلان تفكيك ثلاث خلايا «داعشية» في المملكة، أن أحد الموقوفين ممن أعلنت أسماؤهم (الإثنين)، وهو الإرهابي عبدالرحمن فارس عامر المري، مهندس إرهابي امتهن الفشل، إذ تمكنت قوات الأمن من إحباط مخططات أوكلها له التنظيم لقتل متدربي الأمن العام، واغتيال موظف بوزارة الدفاع بالرياض، واغتيال 3 شخصيات عسكرية بارزة. وفي كل محاولة كان المري يفشل بسبب إستراتيجية الضربات الاستباقية التي برعت فيها قوات الأمن السعودية. وفي سياق متصل، رأى الخبير الأمني عبدالرزاق المرجان، في مقال تنشره «عكاظ» اليوم، أن التحليل «الزمني» للعمليات الفاشلة للخلايا الداعشية الثلاث يقود إلى أن إيران هي أكبر مستفيد منها، إذ تدعم هذا التنظيم الإرهابي، وتستغله للانتقام من السعودية.
وكانت وزارة الداخلية كشفت أمس أن وزن المتفجرات التي استهدفت السعودية على مدى الـ 17 عاماً الماضية يصل إلى 55 طناً، تم ضبط 48 طناً منها قبل استخدامها، فيما نجح تنظيما «القاعدة» و «داعش» في تفجير 7 أطنان منها في عملياتهما الإرهابية.



رابط الخبر بصحيفة الدوادمى : «خلايا الإرهاب».. «المري» مهندس الفشل.. وإيران المستفيد الأكبر

شارك هذا الخبر مع أصدقائك على :
Google+ Facebook Twitter LinkedIn Delicious Pinterest WhatsApp Addthis

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com